ساحات دعم القوات المسلحة المصرية وزارة الداخلية فى حربها على الارهاب الاسود

ساحات دعم القوات المسلحة المصرية وزارة الداخلية فى حربها على الارهاب الاسود

دعم المشير عبدالفتاح السيسى فى الفوز برئاسة الجمهورية للقضاء على الارهاب الاسود
 
الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» تسلمت مصر العالم الجاري منظومة صواريخ "أس – 300 بي أم" الروسية المضادة للجو
الأربعاء سبتمبر 14, 2016 11:45 am من طرف أحمد القطان

» خطة أمريكية لاحتلال مصر عسكريا عام 2015 كشفت صحيفة «جلاسكو هيرالد» الأسكتلندية في تقرير لأحد الباحثين المهتمين بشئون الشرق الأوسط ومصر والعرب عن خطة بعيدة المدي نسجت خيوطها داخل وكالة الاستخبارات الأمريكية «CIA» ووزارة الدفاع الأمريكية - البنتاجون - تهدف
الأربعاء سبتمبر 14, 2016 11:41 am من طرف أحمد القطان

» المجموعة 127 صاعقة vs اللواء 183 اسرائيلىء
الخميس أبريل 07, 2016 10:10 am من طرف يحيى الحرية امام

» حينما سقطت الجولان
الخميس أبريل 07, 2016 9:51 am من طرف يحيى الحرية امام

» العملية السالب
الخميس أبريل 07, 2016 9:41 am من طرف يحيى الحرية امام

» حصن ميلانو
الخميس أبريل 07, 2016 9:39 am من طرف يحيى الحرية امام

» عقرب طائر
الخميس أبريل 07, 2016 9:25 am من طرف يحيى الحرية امام

» بمجرد إتمام الصفقة المنتظرة قبل نهاية العام الحالي على الأرجح فان موازيين اللعبة ستتغير
الأحد أكتوبر 04, 2015 5:25 pm من طرف لواء صلاح سويلم

»  تطوير مصانع السلاح فى مصر من الحقبة السوفيتية كما نود ايضا تحديث صناعة المدرعات المصرية
الأحد أكتوبر 04, 2015 5:22 pm من طرف لواء صلاح سويلم

سحابة الكلمات الدلالية
Navigation
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط ساحات الطيران العربى الجديد على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط ساحات دعم القوات المسلحة المصرية وزارة الداخلية فى حربها على الارهاب الاسود على موقع حفض الصفحات
تصويت
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 7 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 7 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 170 بتاريخ الجمعة يونيو 21, 2013 12:44 pm
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 2977 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو miro3 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 6785 مساهمة في هذا المنتدى في 6022 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
لواء صلاح سويلم
 
الدرويش
 
يحيى الحرية امام
 
kotkotking
 
theleader96m
 
karim sam
 
predator7
 
الملازم:محمد رضوان
 
الجندي المجهول
 

شاطر | 
 

 محاولة لفهم تأخر برنامجنا النووي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 6019
العمر : 117
الموقع : ساحات الطيران العربى الحربى
نقاط : 10224
تاريخ التسجيل : 05/10/2007

مُساهمةموضوع: محاولة لفهم تأخر برنامجنا النووي   الإثنين ديسمبر 10, 2007 4:48 pm

محاولة لفهم تأخر برنامجنا النووي

<hr style="color: rgb(255, 255, 255);" size="1">



ربما تكون هذه سباحة ضد التيار‏,‏ ولكن لا بأس‏,‏ فالحق أحق أن يتبع‏.‏
السائد لدي الرأي العام‏,‏ بترويج من كثيرين أن الضغوط الخارجية‏,‏ لاسيما
الأمريكية ـ إذا أردنا الصراحة ـ هي السبب وراء إحجام مصر أكثر من مرة عن
إطلاق برنامج نووي سلمي‏,‏ وبقليل من الجهد يتبين أن هذا التفسير غير
مستساغ‏,‏ أو غير كاف كتفسير وحيد‏,‏ أو حتي كتفسير رئيسي‏.‏ بما أن مصر
سبق ورفضت الضغوط الصريحة والعلنية من جانب الولايات المتحدة‏,‏ وحلفائها
الأوروبيين المؤثرين في قضايا لا تقل عن قضية البرنامج النووي أهمية‏,‏
وحساسية‏.‏

من هذه القضايا رفض مصر حتي الآن‏,‏ وإلي أجل غير مسمي الانضمام إلي
معاهدة حظر انتاج وتخزين واستخدام الأسلحة الكيماوية‏,‏ والمعلوم للجميع
بالضرورة أن هذا الرفض ليس معناه الأوتوماتيكي أن مصر تخطط لإنتاج وحيازة
واستخدام هذه الأسلحة‏,‏ ولكن يهدف إلي استبقاء ورقة مهمة للتفاوض علي ضم
إسرائيل إلي معاهدة منع حظر الانتشار النووي‏,‏ إن لم يكن في هذا الجيل‏,‏
فمن أجل الأجيال المقبلة‏,‏ وكلنا نتذكر أنه علي رغم العلاقات الشخصية
والرسمية الوثيقة بين الرئيس حسني مبارك وبين الرئيس الأمريكي جورج بوش
الأب فإن الرئيس مبارك رفض كل محاولات الرئيس الأمريكي وقتها للانضمام
للاتفاقية‏,‏ أو لحضور مؤتمر باريس الذي أطلق تلك الاتفاقية‏,‏ بل إن
الرئيس مبارك كرر الرفض وبنفس الدرجة من الإصرار عندما اتفق الأمريكيون
والأوروبيون علي انتداب الرئيس الفرنسي فرانسوا ميتران لإقناع الرئيس
المصري اعتمادا علي الصداقة الشخصية بين الرئيسين‏,‏ وباعتبار أن فرنسا
كانت هي الدولة المضيفة للمؤتمر‏.‏

القضية الثانية كانت هي تكالب الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي علي
مصر لإسقاط تحفظاتها علي المد اللانهائي لمعاهدة حظر الانتشار النووي قبل
انضمام إسرائيل إليها‏,‏ وقد دارت في تلك الآونة معركة علنية ومفتوحة بين
الدبلوماسية المصرية والدبلوماسية الأمريكية حول هذه القضية خارج وداخل
المؤتمر الدولي‏,‏ ونجحت الدبلوماسية المصرية في الحصول علي قرار دولي
ملزم ملحق باتفاقية التصديق علي المد اللانهائي لمعاهدة حظر الانتشار
النووي‏,‏ وهو القرار المعروف باسم قرار الشرق الأوسط‏,‏ والذي ينص علي
التزام المجتمع الدولي بإخلاء منطقة الشرق الأوسط برمتها من أسلحة الدمار
الشامل‏,‏ والذي ينص أيضا علي مراجعة التقدم نحو تحقيق هذا الهدف كل خمس
سنوات‏,‏ أي في كل مرة ينعقد فيها مؤتمر مراجعة الالتزام بالاتفاقية
الأصلية‏.‏

وإذا كانت الولايات المتحدة تحاول منذ بعض الوقت التنصل من هذا
الالتزام‏,‏ وإذا كان يخشي أن تلحق بها أوروبا بعدما حدث مؤخرا في مؤتمر
الوكالة الدولية للطاقة النووية‏,‏ فهذا موضوع آخر‏,‏ ولا ينفي الدلالة
التي استخلصناها في سياق هذا الحديث‏,‏ وهو أن مصر كانت قادرة علي أن
تتصرف علنا عكس ما تريد الولايات المتحدة‏,‏ حتي وإن تطلب الأمر الدخول في
مواجهة دبلوماسية معها ومع آخرين‏,‏ ولن نتحدث هنا عن قضايا أخري اختلفت
فيها مصر مع السياسة الأمريكية بداية من الغزو الاسرائيلي للبنان‏,‏
وانتهاء بالغزو الأمريكي للعراق‏.‏

إذن كيف يمكن فهم أسباب التأخر في إطلاق البرنامج النووي المصري حتي المبادرة التاريخية للرئيس مبارك في الاسبوع الماضي؟

بكل تواضع‏,‏ ودون ادعاء بمعرفة بواطن الأمور‏,‏ علينا أن نتذكر أن عقد
الثمانينيات في القرن الماضي‏,‏ انقضي في البحث عن أفضل الصيغ للاصلاح
الاقتصادي‏,‏ وفي تحويل الانفتاح من منهج الاستهلاك إلي منهج الانتاج‏,‏
والأهم أنه انقضي في معالجة مشكلة المديونية المصرية الكبيرة للخارج‏,‏
والتي كانت توشك أن تقودنا إلي إشهار الافلاس في نادي باريس‏,‏ وكما نعلم
فإن قدرا كبيرا من الجهد والطاقة والموارد السياسية استخدم بنجاح في اسقاط
أغلب الديون المصرية‏,‏ وخاصة الديون العسكرية للولايات المتحدة
الأمريكية‏.‏

وهنا لعبت حادثة تشر نوبيل دورا كعامل تخوف من مخاطر التسرب النووي‏,‏
جنبا إلي جنب مع توجه عالمي آنذاك ضد الطاقة النووية لأسباب بيئية‏.‏ صحيح
أن عقد التسعينيات‏,‏ وخاصة عند منتصفه كان يبدو مناسبا من الناحية
الاقتصادية البحتة لاطلاق البرنامج النووي الذي كان قد طال انتظاره‏,‏
ولكن يبدو أن الحسابات اتجهت نحو مشروعات أخري علي أمل أن يكون عائدها
أسرع‏,‏ بما يمهد لاطلاق البرنامج النووي في ظروف أفضل‏,‏ ولكن جاءت أزمة
الركود الاقتصادي التي بدأت في شرق آسيا في الأعوام الثلاثة الأخيرة من
ذلك العقد‏,‏ لتصيب الاقتصاد العالمي كله بالركود حتي خمس سنوات خلت‏,‏
ودخل الاقتصاد المصري في تلك السنوات كما نعلم دورة من الركود‏,‏ وأزمة
سيولة‏,‏ وأزمة سعر صرف‏,‏ وكذلك أزمة عدم ثقة في المستقبل‏.‏

هل يعني ذلك أنه لا توجد أسباب خارجية بالمطلق لتأخر البرنامج النووي المصري؟
إذا كانت هناك أسباب خارجية‏,‏ فالأدق أن تسمي عدم الاستعداد الكافي
للتعاون من جانب الأطراف الدولية التي يلزم تعاونها معنا في هذا
الميدان‏,‏ ولا جدال في أن كل دولة تنتمي للعالم الثالث تحتاج إلي تعاون
دولة متقدمة واحدة علي الأقل معها في اقامة برنامج نووي سلمي أو عسكري‏,‏
حدث ذلك مع الهند التي بدأت برنامجها النووي بتحريض مبكر من الولايات
المتحدة لموازنة‏,‏ الصين‏,‏ وحدث ذلك مع باكستان التي استندت علي المعونة
الصينية‏,‏ لمحاصرة الهند‏,‏ كما استندت علي غض الطرف من جانب الولايات
المتحدة‏,‏ أما إيران فقد اعتمدت في عهد الشاه علي الغرب‏,‏ وفي عهد
الجمهورية الاسلامية علي الشرق الروسي والصيني‏.‏

ومن المؤكد أن هذا الخيار الشرقي كان متاحا طيلة الوقت لمصر‏,‏ ولكن يبدو
أن تكلفته السياسية علي كل الأطراف ـ وليس علي مصر وحدها ـ كانت تفوق
التكلفة السياسية للانتظار حتي تنضج كل الظروف‏,‏ وهنا تبدو المقارنة مع
إيران موضحة للمعني الذي نريده‏,‏ ذلك أن القيادة الإيرانية لم يكن لديها
ما تخسره في علاقاتها الدولية مع الغرب‏,‏ والولايات المتحدة علي وجه
الخصوص بالاتجاه شرقا‏,‏ لأن الخسارة الإيرانية للعلاقة مع الأمريكيين
حدثت قبل ذلك بزمن طويل‏,‏ ومنذ قيام الثورة الاسلامية‏,‏ والتكلفة
السياسية التي نتحدث عنها هنا تتعلق بالدور الأمريكي الحيوي المراد توظيفه
لاستكمال عملية السلام‏,‏ وإقرار مباديء الأمن الجماعي في المنطقة ككل‏,‏
بغض النظر عن مقاومة إسرائيل وأنصارها للجهود العربية لتوظيف ذلك الدور
الأمريكي‏,‏ وبمنطق الأمور فإن دفع السياسة الأمريكية في هذا الاتجاه
البناء يتطلب دائما وأولا توظيف الدور الأوروبي في الضغوط علي واشنطن‏,‏
ومن ثم لم يكن الاتجاه شرقا هو الأفضل لمصر وأمنها القومي‏,‏ وكذلك
لاستراتيجية السلام العربية ككل‏..‏ وفي نهاية المطاف فهذه الحسابات
شيء‏,‏ حتي إذا كانت مرفوضة من جانب البعض‏,‏ وادعاء الرضوخ للضغوط شيء
آخر‏.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://4flying.realmsn.com
 
محاولة لفهم تأخر برنامجنا النووي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ساحات دعم القوات المسلحة المصرية وزارة الداخلية فى حربها على الارهاب الاسود :: الأقسـام العسكريـة :: الدراسات الاستراتيجية (يشاهده 34 زائر)-
انتقل الى: