ساحات دعم القوات المسلحة المصرية وزارة الداخلية فى حربها على الارهاب الاسود

ساحات دعم القوات المسلحة المصرية وزارة الداخلية فى حربها على الارهاب الاسود

دعم المشير عبدالفتاح السيسى فى الفوز برئاسة الجمهورية للقضاء على الارهاب الاسود
 
الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» تسلمت مصر العالم الجاري منظومة صواريخ "أس – 300 بي أم" الروسية المضادة للجو
الأربعاء سبتمبر 14, 2016 11:45 am من طرف أحمد القطان

» خطة أمريكية لاحتلال مصر عسكريا عام 2015 كشفت صحيفة «جلاسكو هيرالد» الأسكتلندية في تقرير لأحد الباحثين المهتمين بشئون الشرق الأوسط ومصر والعرب عن خطة بعيدة المدي نسجت خيوطها داخل وكالة الاستخبارات الأمريكية «CIA» ووزارة الدفاع الأمريكية - البنتاجون - تهدف
الأربعاء سبتمبر 14, 2016 11:41 am من طرف أحمد القطان

» المجموعة 127 صاعقة vs اللواء 183 اسرائيلىء
الخميس أبريل 07, 2016 10:10 am من طرف يحيى الحرية امام

» حينما سقطت الجولان
الخميس أبريل 07, 2016 9:51 am من طرف يحيى الحرية امام

» العملية السالب
الخميس أبريل 07, 2016 9:41 am من طرف يحيى الحرية امام

» حصن ميلانو
الخميس أبريل 07, 2016 9:39 am من طرف يحيى الحرية امام

» عقرب طائر
الخميس أبريل 07, 2016 9:25 am من طرف يحيى الحرية امام

» بمجرد إتمام الصفقة المنتظرة قبل نهاية العام الحالي على الأرجح فان موازيين اللعبة ستتغير
الأحد أكتوبر 04, 2015 5:25 pm من طرف لواء صلاح سويلم

»  تطوير مصانع السلاح فى مصر من الحقبة السوفيتية كما نود ايضا تحديث صناعة المدرعات المصرية
الأحد أكتوبر 04, 2015 5:22 pm من طرف لواء صلاح سويلم

سحابة الكلمات الدلالية
البرية أنواع الردارات
Navigation
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط ساحات الطيران العربى الجديد على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط ساحات دعم القوات المسلحة المصرية وزارة الداخلية فى حربها على الارهاب الاسود على موقع حفض الصفحات
تصويت
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 8 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 8 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 170 بتاريخ الجمعة يونيو 21, 2013 12:44 pm
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 2977 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو miro3 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 6785 مساهمة في هذا المنتدى في 6022 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
لواء صلاح سويلم
 
الدرويش
 
يحيى الحرية امام
 
kotkotking
 
theleader96m
 
karim sam
 
predator7
 
الملازم:محمد رضوان
 
الجندي المجهول
 

شاطر | 
 

 خطة البنتاغون السرية لتفكيك وتصفية المقاومة العراقية . الاست

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 6019
العمر : 117
الموقع : ساحات الطيران العربى الحربى
نقاط : 10224
تاريخ التسجيل : 05/10/2007

مُساهمةموضوع: خطة البنتاغون السرية لتفكيك وتصفية المقاومة العراقية . الاست   الإثنين ديسمبر 15, 2008 6:20 pm

خطة البنتاغون السرية لتفكيك وتصفية المقاومة العراقية . الاستراتيجية والتكتيك


غزة-دنيا الوطن


اصطياد البشر :manhunt


صادقت ادارة بوش على تصعيد هام في حرب القوات الخاصة السرية في العراق.
ومن خلال مقابلات اجريتها في الشهر الماضي مع مسؤولين امريكان ومسؤولين
سابقين اتضح ان الهدف الرئيسي هو تصفية مجموعات البعثيين الذين يقفون وراء
الكثير من اعمال المقاومة السرية ضد جنود الولايات المتحدة وحلفائها.


وقد تكونت مجموعة قوة خاصة سميت (المهمة 121 Task force 121-) جمع افرادها
من قوات دلتا والقوات الخاصة البحرية ووكالة المخابرات المركزية وقوات
اخرى من القطاع الامني الخاص على ان يقدموا تقريرا بالنتائج في كانون
الثاني/ يناير . على رأس اولويات هذه القوة : تحييد المتمردين البعثيين
بالاعتقال او الاغتيال.


ان اعادة احياء عمليات القوة الخاصة هو انتصار لسياسة وزير الدفاع دونالد
رامسفيلد الذي جاهد سنتين من اجل ان توافق القيادة العسكرية على خطته التي
يسميها (اصطياد البشر manhunt) وهو تعبير يستخدمه علنا في احاديثه وسرا في
مخاطباته الرسمية الداخلية.


ومن اجل قبول خطته ، كان عليه ان يستبدل الكثير من قادة البنتاغون ، وقد
اخبرني مستشار في وزارة الدفاع الامريكية (ان الاطاحة بنظامين تبيح لنا ان
نفعل امورا غير اعتيادية) مشيرا الى افغانستان والعراق.


الدور الصهيوني :


كانت احدى الخطوات التي اتخذها البنتاغون في حربه ضد المقاومين العراقيين
هو السعي الى الاستعانة بالمساعدة الفعالة والسرية (لاسرائيل) الحليف
الاقرب الى امريكا في الشرق الاوسط. وطبقا لمسؤولين في الجيش والمخابرات
الامريكية والاسرائيلية ، فقد تعاونت وحدات الكوماندوز والمخابرات
الاسرائيلية بشكل مكثف مع نظرائهم في معسكر تدريب القوات الخاصة في فورت
براج بشمال كارولينا وايضا في اسرائيل للاعداد لتنفيذ العمليات في العراق.


ويتوقع ان يقوم الكوماندوز الاسرائيليين بادوار استشارية سرية عندما تبدأ
العمليات على نطاق واسع (يرفض الدبلوماسيون في البنتاغون واسرائيل التعليق
، وقد قال لي مسؤول اسرائيلي: لا احد يريد التحدث في هذا الموضوع. انه
موضوع ملتهب . وقد اتفقت الحكومتان على اعلى المستويات انه من مصلحتهما
معا ان يظل التعاون الامريكي – الاسرائيلي في العراق سرا.).


اختراق المقاومة:


ومازال هناك جدل كبير حول مااذا كان استهداف عدد كبير من الافراد هو اسلوب
عملي او سياسي فعال لاحداث الاستقرار في العراق في ظل فشل القوات
الامريكية المتكرر في الحصول على مصادر معلومات ثابتة وموثوق بها هناك .


ويحاول الامريكان في الميدان حل المشكلة بايجاد مصدر معلومات جديد : انهم
يخططون لتجميع فريق من كبار مسؤولي المخابرات العراقية السابقة وتدريبهم
على اختراق المقاومة بهدف الحصول على معلومات عن المقاومة ليتصرف على
ضوئها الامريكان.


وقد وصف مسؤول في وكالة المخابرات المركزية هذه الاستراتيجية بتعبير بسيط
(قناصون امريكان ومخابرات عراقية. هناك عراقيون في المخابرات لديهم فكرة
افضل ونحن نتصل بهم . علينا ان نحيي المخابرات العراقية ، نسد انوفنا ،
ونترك قوات دلتا وقناصي الوكالة يحطمون الابواب ويقبضون على المقاومين.)


ويقول مسؤول مخابرات سابق انه يمكن مقارنة اختراق القيادة البعثية باختراق
بعملية كسر ثمرة جوز الهند . تظل تضرب وتضرب حتى تجد نقطة ضعيفة وعند ذاك
تفتحها وتنظفها.)


ويقول امريكي عمل مستشارا لسلطة التحالف المؤقتة في بغداد (ان الطريقة
الوحيدة للانتصار هي ان نتبع وسائل غير تقليدية . يجب ان نلعب لعبتهم :
رجال عصابات ضد رجال عصابات. يجب ان نرهب العراقيين حتى نستطيع اخضاعهم).


تطويراساليب جديدة :


في واشنطن هناك اتفاق واسع على نقطة واسعة: الحاجة الى اسلوب امريكي جديد
في العراق. كما ان هناك اتفاق عام على انتقاد ردود افعال القوات الامريكية
على قوائم الاصابات الامريكية المتزايدة. يقول احد مسؤولي البنتاغون
السابقين الذي عمل لوقت طويل مع قيادة القوات الخاصة والذي يؤيد ضرورة
ايجاد اسلوب امريكي جديد: ( لدينا هذه القوات التقليدية الكبيرة الموجودة
هناك وهي اهداف سهلة ، ومانفعله بدون جدوى . اننا نبعث اشارات مختلطة)
ويقول ان مشكلة الاسلوب الذي تحارب به الولايات المتحدة القيادة البعثية
هي : (أ) ليس لدينا استخبارات (ب) لدينا حساسية في التعامل مع هذه المنطقة
من العالم ) ويأتي بمثال ( الرد الامريكي على موقع يحتمل وجود مدفع هاون
فيه، بدلا من تدمير ملعب كرة قدم فارغ، لماذا لاتبعث فريق قناصين لقتلهم
وهم ينصبون المدفع؟).


ويزداد اليقين داخل البنتاغون ان مجرد اعتقال او اغتيال صدام حسين مع الحلقة المحيطة به لن يوقف اعمال المقاومة.


اما عمليات القوات الخاصة الجديدة فهي تستهدف الوسط العريض للبعثيين الذين
يعملون في الخفاء ، ولكن الكثير من المسؤولين الذين تحدثت معهم عبروا عن
خشيتهم من ان تتحول الخطة المقترحة المسماة (اصطياد البشر الوقائي) الى
برنامج فينكس آخر كما قال مستشار في البنتاغون .


برنامج فينكس phoenix :


فينكس هو الاسم الحركي لبرنامج مضاد للمقاومة الفيتنامية نفذته الولايات
المتحدة اثناء حرب فيتنام حيث كانت فرق القوات الخاصة تقوم باعتقال او
اغتيال الفيتناميين الذين يعتقد انهم يعملون مع الفيتكونج او يتعاطفون
معهم. وكان اختيار الاهداف يعتمد بشكل كبير على ضباط جيش فيتنام الجنوبية
ورؤساء القرى . وقد خرجت العملية عن نطاق السيطرة فطبقا لاحصائيات
فيتنامية جنوبية رسمية قام برنامج فينكس بقتل حوالي 41 ألف ضحية مابين
الاعوام 1968 و1972 معظمهم لاعلاقة له بالحرب ضد امريكا ولكنهم استهدفوا
من اجل الثأر لضغائن وعداوات سابقة. وقد أقر وليام كولبي ضابط وكالة
المخابرات المركزية الذي كان مسؤولا عن هذا البرنامج عام 1968 (واصبح فيما
بعد مديرا للوكالة) امام الكونغرس بأن (كان يجب الا يحدث الكثير مما حدث).


وقد حذر مسؤول القوات الخاصة السابق من ان مشكلة اصطياد الرؤوس هي انك يجب
ان تكون على يقين من ان (الرؤوس التي تصطادها ، هي الرؤوس الصحيحة) واشار
الى مسؤولي المخابرات العراقية السابقين بقوله ( هؤلاء لديهم اجندتهم
الخاصة . هل نضرب لنثأر لهم؟ عندما تجند عناصر من الدولة (المضيفة) بدلا
من الامريكان من الصعب ان تمنعهم من القيام بما يودون عمله . يجب ان تظل
السلسلة الذي تربطهم بها قصيرة).


الثعلب الرمادي : Grey Fox


ويقول المسؤول السابق ان القيادة البعثية تعتمد كما يبدو واضحا في تخطيطها
للهجمات (الارهابية) على (الاتصال الشخصي المباشر) وهذا يجعلهم اكثر منعة
امام احدى اكثر وحدات القوات الخاصة السرية التي تعرف باسم (الثعلب
الرمادي) وهي خبيرة في تقاطع واختراق المكالمات الهاتفية ووسائل
الاستخبارات التقنية الاخرى. (هؤلاء الاشخاص –المقاومين- اذكى من ان
يقتربوا من هواتف نقالة او اجهزة راديو . بل انهم يتعاملون مع الاستخبارات
البشرية).


وقد ذكر مسؤول سابق في وكالة المخابرات المركزية وله خبرة واسعة في الشرق
الاوسط ان احد اهم اللاعبين في فريق المخابرات الامريكي العراقي الجديد هو
فاروق حجازي احد الموالين لصدام والذي عمل لسنوات طويلة مديرا للعمليات
الخارجية للمخابرات العراقية . وقد القي القبض عليه منذ نيسان/ ابريل .
ويقول رجل المخابرات المركزية انه في الاشهر القليلة الماضية عقد حجازي
(صفقة) والمسؤولون الامريكان (يستخدمونه لاحياء شبكة المخابرات العراقية
القديمة)، ويضيف (كثير من اصدقائنا العراقيين يقولون انه سينفذ بنود
الصفقة ولكن حرفيا وليس روحيا).


الطيب والشرير : The good guy & the bad guy


ويقول المتحدث ايضا ( انه رغم ان المخابرات العراقية كانت مؤسسة امنية
جيدة واستطاعت على وجه الخصوص حماية صدام حسين من الاطاحة به او اغتياله
ولكن عملها كان رديئا. انها ليست الطريقة التي نلعب بها الكرة . اذا رأيت
مقتل بعض رجالك ، تتغير الامور. لقد قمنا حتى الان بالعمل على الطريقة
الامريكية . كنا الشخص الطيب . الان سنكون الشخص الشرير. والاعمال الشريرة
هي التي تغير الامور.)


عندما نقلت هذه التعليقات الى مستشار البنتاغون وهو خبير في الحرب غير
التقليدية قال ممتعضا ( هناك البعض الذي يقول اشياءا خيالية عن عملية
(اصطياد البشر) ولكنهم ليسوا في مستوى صانعي السياسة. يمكن ان فظا مثل أي
شخص آخر ولكننا مجتمع ديمقراطي ولانحارب الارهاب بالارهاب. سيكون هناك
الكثير من التحكم في الامور وقواعد افعل هذا ولاتفعل ذاك . المشكلة اننا
لم نخترق الاشرار بعد . وحزب البعث يدار مثل نظام خلية. المسألة مثل
اختراق الفيتكونج الذي لم نقدر عليه ابدا.)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://4flying.realmsn.com
 
خطة البنتاغون السرية لتفكيك وتصفية المقاومة العراقية . الاست
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ساحات دعم القوات المسلحة المصرية وزارة الداخلية فى حربها على الارهاب الاسود :: الأقسـام العسكريـة :: المخابرات العامة (يشاهده 50 زائر)-
انتقل الى: