ساحات دعم القوات المسلحة المصرية وزارة الداخلية فى حربها على الارهاب الاسود

ساحات دعم القوات المسلحة المصرية وزارة الداخلية فى حربها على الارهاب الاسود

دعم المشير عبدالفتاح السيسى فى الفوز برئاسة الجمهورية للقضاء على الارهاب الاسود
 
الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» تسلمت مصر العالم الجاري منظومة صواريخ "أس – 300 بي أم" الروسية المضادة للجو
الأربعاء سبتمبر 14, 2016 11:45 am من طرف أحمد القطان

» خطة أمريكية لاحتلال مصر عسكريا عام 2015 كشفت صحيفة «جلاسكو هيرالد» الأسكتلندية في تقرير لأحد الباحثين المهتمين بشئون الشرق الأوسط ومصر والعرب عن خطة بعيدة المدي نسجت خيوطها داخل وكالة الاستخبارات الأمريكية «CIA» ووزارة الدفاع الأمريكية - البنتاجون - تهدف
الأربعاء سبتمبر 14, 2016 11:41 am من طرف أحمد القطان

» المجموعة 127 صاعقة vs اللواء 183 اسرائيلىء
الخميس أبريل 07, 2016 10:10 am من طرف يحيى الحرية امام

» حينما سقطت الجولان
الخميس أبريل 07, 2016 9:51 am من طرف يحيى الحرية امام

» العملية السالب
الخميس أبريل 07, 2016 9:41 am من طرف يحيى الحرية امام

» حصن ميلانو
الخميس أبريل 07, 2016 9:39 am من طرف يحيى الحرية امام

» عقرب طائر
الخميس أبريل 07, 2016 9:25 am من طرف يحيى الحرية امام

» بمجرد إتمام الصفقة المنتظرة قبل نهاية العام الحالي على الأرجح فان موازيين اللعبة ستتغير
الأحد أكتوبر 04, 2015 5:25 pm من طرف لواء صلاح سويلم

»  تطوير مصانع السلاح فى مصر من الحقبة السوفيتية كما نود ايضا تحديث صناعة المدرعات المصرية
الأحد أكتوبر 04, 2015 5:22 pm من طرف لواء صلاح سويلم

سحابة الكلمات الدلالية
Navigation
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط ساحات الطيران العربى الجديد على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط ساحات دعم القوات المسلحة المصرية وزارة الداخلية فى حربها على الارهاب الاسود على موقع حفض الصفحات
تصويت
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 9 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 9 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 170 بتاريخ الجمعة يونيو 21, 2013 12:44 pm
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 2977 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو miro3 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 6785 مساهمة في هذا المنتدى في 6022 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
لواء صلاح سويلم
 
الدرويش
 
يحيى الحرية امام
 
kotkotking
 
theleader96m
 
karim sam
 
predator7
 
الملازم:محمد رضوان
 
الجندي المجهول
 

شاطر | 
 

 31 عالماً نووياً يرفعون مذكرة لرئيس الجمهورية بمخالفات هيئة الطاقة الذرية الصفحة رقم 11 31 عالماً نووياً يرفعون مذكرة لرئيس الجمهورية بمخالفات هيئة الطاقة الذرية حسن يونس جهات سيادية رصدت المخالفات والخروقات الأمنية منذ عام كامل 31 عالماً نووياً يرف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 6019
العمر : 117
الموقع : ساحات الطيران العربى الحربى
نقاط : 10224
تاريخ التسجيل : 05/10/2007

مُساهمةموضوع: 31 عالماً نووياً يرفعون مذكرة لرئيس الجمهورية بمخالفات هيئة الطاقة الذرية الصفحة رقم 11 31 عالماً نووياً يرفعون مذكرة لرئيس الجمهورية بمخالفات هيئة الطاقة الذرية حسن يونس جهات سيادية رصدت المخالفات والخروقات الأمنية منذ عام كامل 31 عالماً نووياً يرف   الأربعاء يناير 26, 2011 8:58 pm

31 عالماً نووياً يرفعون مذكرة لرئيس الجمهورية بمخالفات هيئة الطاقة الذرية


الصفحة رقم 11

حسن يونس

جهات سيادية رصدت المخالفات والخروقات الأمنية منذ عام كامل

31 عالماً نووياً يرفعون مذكرة لرئيس الجمهورية بمخالفات هيئة الطاقة الذرية

اتجاه لنقل تبعية هيئة الطاقة الذرية من وزارة الكهرباء لرئاسة الجمهورية

انشغل الرأي العام -ومازال- بما تفرده الصحف وتتناوله القنوات الفضائية، عن الخناقة
التي تدور رحاها في هيئة الطاقة الذرية، التي خرج من رحم أوراقها، العديد من
الاتهامات عن ارتكاب وقائع فساد مالي وإداري، صارت جميعها محلا للتحقيق تحت إشراف
النائب العام، وقابلها صمت، بفتح المجال للريبة في قدرة بعض المسئولين علي تحقيق
الحلم النووي في المجال السلمي، باعتباره أحد المشروعات القومية الأكثر أهمية.
لكن بعيدا عن الخناقة والتحقيقات التي تدور بشأنها، لم يلتفت أحد إلي أن مسلسل
الفوضي والأزمات في الهيئة البحثية ذات الطبيعة الاستراتيجية، لم يكن وليد الصخب
المشتعل الآن. وإن كان كاشفا عن تدهور الأوضاع ومعجلا باتخاذ إجراءات تبعث علي
الارتياح، وخاصة أن الأمر برمته يحظي باهتمام منذ أكثر من عام، من رئاسة الجمهورية
وإحدي الجهات السيادية التي تتجه النية داخلها الآن، لتصحيح الأوضاع داخل الهيئة
بفصل تبعيتها عن وزارة الكهرباء أو أي وزارة خدمية أخري لتكون تبعيتها المباشرة
لمؤسسة رئاسة الجمهورية باعتبارها جهة علمية وبحثية لها طبيعة استراتيجية وقومية
والمعلومات المتسربة تشير إلي أن خبراء يدرسون الآن إعداد هيكل ينظم عمل الهيئة،
وأن رئاسة الجمهورية مهتمة بمستقبل الهيئة ونشاطها من المجال السلمي.
تدخل الجهات السيادية جاء عقب رصدها لبعض الخروقات الأمنية والقانونية في مقدمتها
إخفاء بعض الوثائق، والاستيلاء عليها بطريقة مريبة ووصول هذه الوثائق لبعض الخبراء
الأجانب أثناء وجودهم في مهمة تفتيشية للمفاعل الذري في أنشاص وذلك دون علم الهيئة،
ودون علم وزارة الكهرباء المسئولة عن هيئة الطاقة الذرية سياسيا وإداريا.
المثير أن الجهات المعنية برصد ما يجري في الهيئة توصلت لهذه الواقعة عن طريق
«الاميلات» المرسلة عبر الشبكة الالكترونية من المسئول عن هذه الوثائق، إلي
الخبيرين الأجنبيين اللذين يعملان في الوكالة الدولية يطالبهما في هذه الاميلات
بارسال الوثائق بالـ D.H.L «البريد السريع» ويذكرهما بالمرة بالسفرية التي وعداه
بها.. وبالرغم من أن هذ الأمر يثير الشبهات إلا أن هذا الخرق الأمني لنشاط علمي
وبحثي دقيق الأهمية والسرية، لم يجد اهتماما لدي المسئولين في هيئة الطاقة الذرية،
لكنه وجد عيونا يقظة من جهات أخري تعلم الفرق جيدا بين إفشاء الأسرار وماتحمله من
مخاطر، والنوايا الحسنة وما يكمن داخلها من رغبات وطموحات شخصية مدفوعة بالحماقة.
واقعة إخفاء الوثائق والعبث بها كانت دافعا للتفتيش عن خروقات أمنية أخري كانت من
الممكن أن تضع الدولة بمؤسساتها في أزمة سياسية دولية بسبب الفوضي والاهمال
واللامبالاة، فقد تم تجاهل تسجيل 8 كيلو جرامات من المواد الاستراتيجية في الدفاتر،
وعدم الاكتراث بخطورة هذا الاهمال في حالة وجود تفتيش مفاجئ من الوكالة الدولية،
واكتشاف هذه الكميات غير المحصورة والمسجلة. ففور إخبار الهيئة وبعض الجهات الأخري،
جري تدارك الأمر، قبل زيارة وفد الوكالة الدولية بـ 6 أسابيع وبالتصرف الحاسم من
تلك الجهات نجت الدولة من شبهات كانت ستحيط بها وتجعلها طرفا في أزمة دولية.
لم تتوقف وقائع الفوضي عند هذا الأمر، ولكنها امتدت إلي مايمثل خطورة علي مستقبل
هذا البلد، من تسهيل هجرة الخبراء في مجال الطاقة النووية إلي بلدان عربية أخري
بأسلوب التحايل علي طريقة موظفي الإدارات المحلية، وهو السماح للخبراء رغم رفض
الدولة، بالسفر للعمل بابتكار طريقة مرافقة الزوجات ويمثل ذلك اهدارا لعشرات
الملايين التي انفقت علي هؤلاء الخبراء وتدريبهم في الأرجنتين لإعدادهم ككوادر في
المفاعل البحثي الجديد، ويأتي استغلال مرافقة الزوجة باعتبارها أمراً وجوبيا، لكن
المثير أنه في بعض الحالات كانت الزوجات من العاملات كخبرات فنية داخل الهيئة
ذاتها.
لم يكن غريباً أن كافة هذه الأمور وغيرها، وجدت اهتماما من مؤسسة رئاسة الجمهورية،
وخاصة أن المخاوف صدرت من شخصيات ذات ثقل علمي دولي من بينهم الدكتور محمد عزت
عبدالعزيز الرئيس الأسبق في هيئة الطاقة الذرية، والذي أورد في مذكرة شهيرة لوزير
الكهرباء، ووصلت إلي عدة جهات حساسة كشف فيها أن هناك مذكرة موقعة من 31 شخصية
علمية بالمفاعل الذري، جري رفعها لرئيس الجمهورية، تناولت الكثير من وقائع الفساد
المدعمة بالمستندات، ووصل في نهايتها إلي أن المسئولين عن هيئة الطاقة الذرية،
أغفلا عمدا، أثناء صياغة القانون النووي الذي يعتبر الركيزة الأساسية لبرنامج
المحطات النووية، التنوية أو الاشارة للقرار الجمهوري الصادر عام 1974 بإنشاء
المركز القومي للأمان النووي والرقابة الإشعاعية، وذلك في محاولة لإخفاء وجود مركز
للأمان النووي والذي صار الهيئة الرقابية الآن. عالم الذرة الذي تناولته المراجع
العلمية النووية الدكتور محمد عزت واصل في مذكرته مخاوف عدة منها ما أسماه بالمشروع
المشبوه لدفن النفايات المشعة، وانتقد أسلوب اختيار بعض الأراضي لدفن النفايات دون
التحري عبر تبعية هذه الأرض لأي جهة، الأمر الذي من شأنه انفاق 5 ملايين جنيه بدون
أي استثمار بل يذهب معظمها مكافآت تصرف في غير محلها.
ومن الخروقات الأمنية إلي إهدار المال العام وإهمال القانون هناك فضيحة أخري، يطلق
عليها خبراء الطاقة الذرية لغز أحجار التوباز في مفاعل مصر البحثي الثاني. وهذا
اللغز له قصة وهي أن ألوان أحجار التوباز الموجودة في الطبيعة لها عدد من الألوان
الأحمر والبرتقالي والكثير منها عديم اللون، وهي رخيصة الثمن، وفي الـ 20 سنة
الماضية، تم استخدام تقنية تشييع هذه الأحجار لتحويلها إلي اللون الأرزق الذي
يستخدم في صناعة المجوهرات بعد تشعيعه إلكترونياً من المعجلات، وهناك نوع آخر يطلق
عليه التشعيع «الجامي»، والأخير هو النيتروني في المفاعلات، ومن عيوبه أنه يكون
مشعاً ويحتاج لعدة سنوات حتي يفقد اشعاعه ويمكن استخدامه.
المثير أن النوع الثالث يتم استخدامه في المفاعل النووي، وهذا يفتح المجال للشكوك
لأنه ليس من المعقول أن يستخدم أحد أية مجوهرات بها إشعاع، وقد جري رصد قدوم أحد
الأجانب كزبون لاستخدام الاشعاع النيتروني والهدف هو استنفاد مخزون الوقود النووي
الخاص بالمفاعل، إلي جانب أمور أخري ستفتح ملفاً أكثر إثارة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://4flying.realmsn.com
 
31 عالماً نووياً يرفعون مذكرة لرئيس الجمهورية بمخالفات هيئة الطاقة الذرية الصفحة رقم 11 31 عالماً نووياً يرفعون مذكرة لرئيس الجمهورية بمخالفات هيئة الطاقة الذرية حسن يونس جهات سيادية رصدت المخالفات والخروقات الأمنية منذ عام كامل 31 عالماً نووياً يرف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ساحات دعم القوات المسلحة المصرية وزارة الداخلية فى حربها على الارهاب الاسود :: الأقسـام العسكريـة :: الدراسات الاستراتيجية (يشاهده 34 زائر)-
انتقل الى: